لغة الجسد تخون ترامب مع الرئيس الفنلندي!

خانت لغة الجسد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، هذه المرة، حيث أنها أثارت حفيظة ضيفه الفنلندي الذي أعرب عن انزعاجه بطريقة واضحة أمام عدسات الكاميرات في البيت الأبيض.أ ترامب1

وفي التفاصيل، حاول ترامب "كسر الجليد" خلال لقاء جمعه بضيفه رئيس فنلندا، ساولي نينيستو، عبر التربيت على ركبته، كإشارة منه لاختصار المسافات بين الزعمين، إلا أن ردة فعل نينيستو كانت حاسمة وصريحة، فعمد إلى إبعاد يد ترامب عن رجله بحركة سريعة!

وسخر الناشطون عبر مواقع التواصل من حركة ترامب، فكتب أحدهم: "أعتقد أنه يمكننا إضافة رئيس فنلندا إلى قائمة الأشخاص الذين لمسهم ترامب من دون موافقة"، فيما أشار آخر إلى أن "تربيتة ترامب على ركبة الرئيس تعد غير محترمة على الإطلاق في الثقافة الفنلندية".

ولكن، هذه ليست المرة الأولى التي يلفت فيها ترامب الأنظار، إلى لغة جسده أو طريقة مصافحته زعماء العالم.

وباتت إيماءات ترامب محط أنظار المراقبين لكشف دلالاتها، حيث كان لقاؤه بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل نموذجا للدلالة على فتور العلاقات، أو بالحد الأدنى على عدم موافقة ترامب مع وجهات نظر ميركل.

كما وصفت مصافحته لرئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي بـ "غريبة الأطوار"، ومصافحته لرئيس وزراء بريطانيا جاستن ترودو بـ "المتشنجة". أما سلامه على رئيس وزراء اليابان، شينزو آبي، فكان طويلا ووديا رافقته ضحكات.

ومن المؤكد أن المراقبين لم ينسوا المشهد حينما بادر ترامب إلى إزالة "القشرة" عن سترة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خلال زيارة الأخير إلى الولايات المتحدة في أبريل من العام الماضي.

وكالات

October 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
29 30 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
8621641

Please publish modules in offcanvas position.