ردا على هجوم طرابلس.. الرئيس اللبناني يدعو لتنفيذ عمليات استباقية ضد الإرهاب

أكد الرئيس اللبناني، ميشال عون، في أعقاب هجوم طرابلس الدامي، أن مواجهة الإرهاب مهمة متواصلة، داعيا إلى تنفيذ عمليات استباقية لهذا الغرض. أ ميشال عون

وترأس عون، اليوم الثلاثاء، اجتماعا أمنيا لبحث "الاعتداء الإرهابي في طرابلس"، وقدم في مستهل الجلسة تعازيه إلى أسر وذوي العسكريين القتلى جراء الهجوم.

واطلع عون حسبما نقلته الرئاسة اللبنانية، على "تفاصيل الاعتداء الإرهابي الذي وقع في طرابلس عشية عيد الفطر المبارك، في ضوء المعلومات، التي توافرت لدى الجيش وقوى الأمن الداخلي، والتحقيقات الأولية الجارية حول ملابسات هذا الاعتداء، والتي أظهرت أن له خلفيات ثأرية من الجيش والقوى الأمنية".

وأكد عون خلال الاجتماع على أن "مواجهة الإرهاب مهمة متواصلة للقوى والأجهزة الأمنية والعسكرية، وتتطلب اليقظة والجهوزية الدائمة".

وشدد الرئيس اللبناني على "أهمية التنسيق والتعاون وتبادل المعلومات بين مختلف هذه الأجهزة"، ودعا إلى "تكثيف المتابعة الأمنية للمشبوهين، والمبادرة عند الضرورة إلى تنفيذ عمليات استباقية".

وطلب الرئيس اللبناني من الجهات المعنية اتخاذ إجراءات أمنية استثنائية لمواكبة فترة الأعياد وفصل الصيف.

واستهدف الإرهابي المدعو عبد الرحم مبسوط، مساء الاثنين قوات الأمن اللبناني في طرابلس، فقتل 4 أمنيين بينهم ضابط قبل أن يفجر نفسه بعد محاصرته داخل مبنى. 

 RT

July 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
30 1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31 1 2 3

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
7152209

Please publish modules in offcanvas position.