نتائج دعم الأردن للإرهابيين ترتد عليها

بدأت نتائج دعم الأردن للإرهابيين جنوب البلاد خلال سنوات الحرب على سورية ترتد على المملكة أكثر فأكثر، إذ كشفت عمان أمس أنه جرى إدخال كميات من الأسلحة المصنعة في سورية من قبل التنظيمات الإرهابية والمليشيات المسلحة إلى المملكة.أ أرهابيو القاعدة
وقال وزير الداخلية الأردني، سلامة حمّاد خلال اجتماع للجنة القانونية في البرلمان الأردني، لمناقشة مشروع قانون الأسلحة والذخائر، بحسب موقع «خبرني» الإلكتروني الأردني: إن هناك «أسلحة جرى تصنيعها في سورية، خلال الأزمة، وأُدخلت إلى الأردن».
وكشف الوزير الأردني، عن وجود معلومات، حول كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر، مخزنة في الجنوب السوري، خلال فترة سيطرة التنظيمات الإرهابية والميليشيات المسلحة على المنطقة، وبيّن، أن الأجهزة الأمنية تراقب الحدود، لمنع إدخال كميات إضافية من الأسلحة، إلى الأردن.
وأشار حماد، إلى ضبط مهربين وكميات من الأسلحة، جرى تهريبها من الجنوب السوري إلى الأردن.
جدير ذكره أنه وخلال الصيف الماضي استعادة الدولة السورية السيطرة على جنوب البلاد بعد معارك عنيفة مع تنظيمات إرهابية وميليشيات مسلحة كانت تتحصن هناك، واتفاقات مصالحة مع عدد من الميليشيات.
ومنذ ذلك الحين تواصل الجهات المختصة الكشف عن كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر وعلى مواد متفجرة قدرت بالأطنان، من مخلفات التنظيمات الإرهابية والميليشيات المسلحة.
ومنذ اندلاع الأحداث في البلاد قبل أكثر من ثماني سنوات سارت الأردن في المحور الغربي الخليجي المعادي لسورية وشكلت مركز إمداد خلفياً لتلك التنظيمات والميليشيات.

August 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
28 29 30 31 1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 31

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
7699574

Please publish modules in offcanvas position.