بعد موافقة مجلس حماة على إشهار امرأتين إسلامهما.. نائب محلي تقدمي ينتقد بشدة و يوضّح

أبدى عضو في مجلس محافظة حماة السورية استنكاره الشديد للقرار الذي أقره المجلس وقضى بالموافقة على "إشهار امرأتين إسلامهماربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٧‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏".

 وقال النائب نزيه الضاهر إنه كان المعترض الوحيد، على اقتراحي قرارين صادرين عن وزارة الداخلية، أقرهما المجلس بإجماع الأعضاء الآخرين، وكانا ضمن مجموعة قرارات اتخذها المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة، وجرى التصويت للمصادقة عليها برفع الأيدي، بحضور رئيس المجلس ومحافظ حماة، خلال أعمال الدورة الخامسة لمجلس المحافظة.

و ذكر الضاهر أنه في يوم في ٩/٩/٢٠١٩.. وخلال أعمال الدورة الخامسة لمجلس محافظة حماة.. بحضور السيد رئيس المجلس والسيد محافظ حماة.. جرى التصويت برفع الأيدي على المصادقة على القرارات التي اتخذها المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة وعددها / ١٨٥ / قرار.. وتمت الموافقة عليها بالإجماع..عدا صوتي الذي اعترضت فيه على ورود قرارين برقم:
/٤٧٣ / تاريخ م٢٨/٧/٢٠١٩ الصادر عن وزارة الداخلية حيث جاء فيه ما يلي: "اقتراح الموافقة على إشهاراعتناق المواطنة بسمة سمعان بنت ابراهيم - والدتها غصون الديوب مواليد حماة- محردة م١/١/١٩٨٥ مكان الإقامة المالكية خ ٦٠٦ من الدين المسيحي إلى الدين الإسلامي الحنيف "
وكذلك القرار رقم / ٤٨٢ / تاريخ م٣١/٧/٢٠١٩ الصادر عن وزارة الداخلية حيث جاء فيه ما يلي:
  اقتراح الموافقة على إشهار اعتناق المواطنة سعاد بدور بنت جرجس- والدتها سميرة مواليد الدغلة م٩/٥/١٩٦١ مكان الإقامة خنيزير خ ه من الدين المسيحي إلى الدين الإسلامي الحنيف"!!

 كما نشر الضاهر بعض ما قاله في كلمة ارتجالية خلال الاجتماع وذكر فيها أنه استنكر بشدة "ورود مثل هذه القرارات في مجلس محافظة 90% منه بعثيون و10% شيوعيون وتقدميون وليس لنا أية علاقة في مثل هذه الأمور الدينية التي هي من اختصاص الوقف والأوقاف والأزهر والقبيسيات وأمثالها".

وأوضح الضاهر أن قرارات كتلك ليست من اختصاص المجلس بوصفه هيئة خدمية وإدارية وسياسية، وقال النائب الذي ينتمي للحزب الشيوعي الموحد: "علينا أن نعالج مشاكل الجماهير الفقيرة والمعاشية ... والعمل على إيجاد الحلول لهذا الواقع المرير وأن نتحدث عن انتصارات جيشنا البطل في مواجهة الخطر الإرهابي.. وليس عن امرأة دخلت الإسلام أو المسيحية.. فهذا الشأن لا يعنينا أبدا".

و في وقت لاحق كتب الضاهر توضيحاً أتى فيه: "تعقيباً لمنشوري السابق حول اعتناق امرأتين مسيحيتين للإسلام..
أقول:
أنه
تمّ عرض هذا الموضوع على مجلس محافظة حماة للمصادقة عليه نتيجة اقتراح من وزارة الداخلية.. وليس مقدّما من مجلس المحافظة..
وقد قدمت وجهة نظري السياسية وليست الدينية وهذا حقي الطبيعي.. كسياسي تقدمي.. وقد وردت تعليقات إيجابية وقانونية بامتياز وبشكل ديمقراطي.. كما وردت بعض التعليقات غير الصحيحة للأسف من حيث الشكل واللهجة والمضمون.. مما اضطررت آسفا لحذفها كونها تجاوزت حدود اللياقة في الحوار وإبداء الرأي.. وأرجو من الأصدقاء المتابعين لهذا الموضوع ولغيره التقيّد بأصول هذه اللياقة في النقد البنّاء كي لا يجري استغلاله لأمور خارج الموضوع بغية إثارة مواضيع بعيدة عنه.. راجياً أن تبقى جميع المواضيع والتعليقات سلبية كانت أم إيجابية تحت سقف المودة والاحترام المتبادل".

فينكس

October 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
29 30 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2
عدد الزيارات
8634093

Please publish modules in offcanvas position.