الصفحة الرئيسية

المفكر الدكتور المسيري والروائي همنغواي في ذكرى وفاتهما

عبد الوهاب المسيري في ذكرى وفاته

مفكر عربي إسلامي وأستاذ غير متفرغ بكلية البنات جامعة عين شمس. وُلد في دمنهور 1938 وتلقى تعليمه الابتدائي والثانوي (مرحلة التكوين أو البذور). التحق عام 1955 بقسم اللغة الإنجليزية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية وعُين معيدًا فيها ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏عند تخرجه، وسافر إلى الولايات المتحدة عام 1963 حيث حصل على درجة الماجستير عام 1964 (من جامعة كولومبيا) ثم على درجة الدكتوراه عام 1969 من جامعة رَتْجَرز Rutgers (مرحلة الجذور).

وعند عودته إلى مصر قام بالتدريس في جامعة عين شمس وفي عدة جامعات عربية من أهمها جامعة الملك سعود (1983 – 1988)، كما عمل أستاذا زائرًا في أكاديمية ناصر العسكرية، وجامعة ماليزيا الإسلامية، وعضو مجلس الخبراء بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالأهرام (1970 – 1975)، ومستشارًا ثقافيًا للوفد الدائم لجامعة الدول العربية لدى هيئة الأمم المتحدة بنيويورك (1975 – 1979). وسمي عضواً في مجلس الأمناء لجامعة العلوم الإسلامية والاجتماعية بليسبرج، بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية، ومستشار التحرير في عدد من الحوليات التي تصدر في ماليزيا وإيران والولايات المتحدة وانجلترا وفرنسا (مرحلة الثمر).

ومن أهم أعمال الدكتور المسيري (موسوعة اليهود واليهودية والصهيونية: نموذج تفسيري جديد) (ثمانية مجلدات) وكتاب (رحلتي الفكرية: سيرة غير ذاتية غير موضوعية- في البذور والجذور والثمار). وللدكتور المسيري مؤلفات أخرى في موضوعات شتى من أهمها: (العلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة) (جزأين)، (إشكالية التحيز: رؤية معرفية ودعوة للاجتهاد) (سبعة أجزاء). كما أن له مؤلفات أخرى في الحضارة الغربية والحضارة الأمريكية مثل: (الفردوس الأرضي، و الفلسفة المادية وتفكيك الإنسان، و الحداثة وما بعد الحداثة، و دراسات معرفية في الحداثة الغربية). والدكتور المسيري له أيضاً دراسات لغوية وأدبية من أهمها: (اللغة والمجاز: بين التوحيد ووحدة الوجود، و دراسات في الشعر، و في الأدب والفكر، كما صدر له ديوان شعر بعنوان (أغاني الخبرة والحيرة والبراءة: سيرة شعرية). وقد نشر الدكتور المسيري عدة قصص وديوان شعر للأطفال.
توفي في 2 تموز 2008

***

الروائي العالمي إرنست همنغواي في ذكرى رحيله

يعد إرنست ميلر همنغواي من أهم الروائيين و كتاب القصة الأمريكيين. كتب الروايات والقصص القصيرة. ولد في 21 يوليو 1899 لقب بـ"بابا". غلبت عليه النظرة السوداوية للعالم في البداية، إلا أنه عاد ليجدد أفكاره فعمل على تمجيد القوة النفسية لعقل الإنسان في رواياته. شارك في الحرب العالميه الأولى و الثانيه حيث خدم على سفينة حربية أمريكية كانت مهمتها إغراق الغواصات الألمانية, وحصل في كل منهما على أوسمة وأثرت الحرب في كتاباته ورواياته.

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لحية‏‏‏

عاش همنغواي حياة إجتماعية مشاغبة، تزوج أربع مرات وكانت له عدة علاقات عاطفية، وولع غريب بمصارعة الثيران.

عكس أدبه تجاربه الشخصية في الحربين العالميتين الأولى و الثانية والحرب الأهلية الإسبانية. تميز أسلوبه بالبساطة و الجمل القصيرة. وترك بصمتة على الأدب الامريكي حيث صار واحداً من اهم أعمدته. وشخصيات همنغواي دائماً أفراد يتحملون المصاعب دونما شكوى أو ألم، و تعكس هذه الشخصيات طبيعة همنغواي الشخصية.

حاز همنجواي على جائزة Pulitzer في الصحافه عام 1953. كما حصل على جائزة نوبل للأدب في عام 1954 عن رواية الشيخ و البحر.

فى آخر حياته انتقل للعيش في منزل بكوبا. حيث بدأ يعانى من إضطرابات عقلية حاول الإنتحار في ربيع عام 1961، وتلقى العلاج بالصدمات الكهربائية. بعد حوالي ثلاثة أسابيع من إكماله الثانية والستين من العمر وضع حداً لحياته بإطلاق الرصاص على رأسه من بندقيته صباح يوم 2 يوليو/ 1961 في منزله. ولأسرة همنغواي تاريخ طويل مع الإنتحار. حيث انتحر والده (كلارنس همنغواي) أيضاً، كذلك أختيه غير الشقيقتين أورسولا وليستر، ثم حفيدته مارغاوك همنغواي. ويعتقد البعض وجود مرض وراثى في عائلته يسبب زيادة تركيز الحديد في الدم مما يؤدى إلى تلف البنكرياس ويسبب الاكتئاب أو عدم الإستقرار في المخ. ما دفعه للإنتحار في النهايه خوفاً من الجنون.
فى الوقت الحالى تحول منزله في كوبا إلى متحف يضم مقتنياته وصوره.

من أهم أعماله: ثم تشرق الشمس 1926- وداعا أيها السلاح 1929- الذين يملكون والذين لا يملكون 1937- لمن تقرع الأجراس 1940 - عبر النهر وخلال الأشجار 1950- الشيخ والبحر 1950

إعداد: محمد عزوز

أضف تعليق


كود امني
تحديث

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟

قائمة البريد

September 2018
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6
عدد الزيارات
4040364