nge.gif

    علي سليمان يونس: في حديث أمير المؤمنين عن أصحاب اللحى

    الإمام أمير المؤمنين ع موجهاً حديثه للخوارج, وكأنه يتحدث عن داعش والنصرة وأخواتها, حيث يقول للخوارج:
    {{والذي نفسي بيده عهدٌ إليَّ معهود لتغلبون وتخسئون مهما علا كعبكم, الشهيدُ في قتالكم خير شهيد, والمقتولُ منكم شر قتيل, ومنكم تخرج أصحاب الدولة, واللحى اهل الشعور, أسماؤهم الكنى, ومعرفتهم القرى, يعيثون بالأرض فسادا, ثم يجعل الله بأسهم بينهم, حتى تصيح داعية الشيطان بأرض الحجاز... ثم يأتي الله بالفتح من حيث لا تشعرون, وهنالك يخسر المبطلون.... }}.
    دعونا نقرأ هذا الكلام بشيء من التمعن:
    1 - لقد غُلب الخوارج وقتلوا في معركة النهروان.
    2 - إن من يستشهد في مواجهة هؤلاء المارقين (ومن تفقس من مواخيرهم).. هو ليس شهيدا فحسب, بل هو خير شهيد, وبالمقابل فالنافق منهم شر الهلكى.
    3 - ومنكم تخرج أصحاب الدولة: لقد سماهم الإمام بالاسم, انهم أصحاب (الدولة الإسلامية في العراق والشام- داعش-).
    4 - واللحى اهل الشعور: هل رأيتم أحدا منهم إلا ويطلق العنان للحيته ويرسل شعر رأسه؟.
    5 - أسماؤهم الكنى: لاحظوا أسماءهم أبو بكر, أبو محمد, أبو قتادة.. الخ.
    6 - ومعرفتهم بالقرى: نعم انهم يعرفون بأسماء قراهم (والقرية تعني المدينة) فمثلا: البغدادي, الجولاني, الشيشاني الخ.
    7 - يعيثون في الأرض فسادا: من قتل وذبح وتفجير وإرهاب وسبي وانتهاك محرمات ومقدسات الخ.
    8 - ثم يجعل الله بأسهم بينهم: انظروا كيف يقتلون بعضهم البعض داعش تقتل النصرة, والنصرة تقتل الجيش الكر.. وهلمّ جرا.
    9- حتى تصيح داعية الشيطان بارض الحجاز: الداعية هي الحركة الوهابية, ووجهها بني سعود.
    10 - ثم يأتي الله بالفتح من حيث لا تشعرون, وهنالك يخسر المبطلون: نعم يا أمير المؤمنين ع إن النصر آت على الأبواب, بفضل سواعد وتضحيات رجال الله على الأرض أبطال القوات المسلحة وقيادتهم الحكيمة..

    September 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    1 2 3 4 5 6 7
    8 9 10 11 12 13 14
    15 16 17 18 19 20 21
    22 23 24 25 26 27 28
    29 30 1 2 3 4 5

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    8073942

    Please publish modules in offcanvas position.