nge.gif
    image.png

    مقامات بابلية في بغداد مايا!

    إلى مَنْ أشتهيها في عيونأ ياسين الرزوق1

    قناعتي كي أقطف العشقا

    أقول قناعتي فَلِعِشْقها سحرٌ

    يسابق بِالنداء نداءَ مَنْ خاضوا

    معارك مقتلي كي يربحوا السبقا

    أنا مستنجدٌ بالحبّ دوماً أسعف الشرقا 

    أنا مستعصمٌ بالعدل  دوماً أنشر الحقّا

    لمايا أدفن التاريخ بالعتق الذي يستحلف العتقا

    لمايا قلتُ كوني مركبي ذاك  الذي  كم ينجد الغرقى! 

    لمايا قلتُ كوني موكبي هذا الذي مستغفراً يبقى

    أَلَسْتُ أنا هنا في قلبك الساقي؟!

    أَلَسْتُ أنا هنا مستعذباً شوقي؟! 

    ألستُ أنا حفيظَ جمالك الباقي؟!

    ألستُ أنا رقيب هدوئك الراقي؟!

    ألستُ أنا عميد ذنوبي المشهور بالتصريح في نطقي؟!

    هناك تعطّرتْ مايا بِعِطْريَ مذْ تلاشى اللون في عرقي 

    هناك لنوحِ مايا أثقب الأديان في فسقي 

    هناك لقلب مايا أرفع الإنجيل و القرآن بالآيات ها أسقي!

    لِنَهْدِ حبيبتي مايا ردودٌ تغفر الإسهاب في رتقي!

    لوجه حبيبتي مايا حضورٌ ينقذ الأقوات في رزقي 

    لبغداد الهوى مايا تبوح بِوَجْدِنا في حضرة الكلدان و الآشور يا شرقي!

    سأبقى بابليّاً من صباك حبيبتي لِدِمَشْقَ نبع وجودها الأنقى  

    بِإِكْسير الحياة تعتّقي بل عتّقي العشقا!

    بقلم الكاتب المهندس الشاعر 

    ياسين الرزوق زيوس 

    سورية حماة 

    الأربعاء ٥/٦/٢٠١٩

    الساعة التاسعة عشر و النصف مساء

    November 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    27 28 29 30 31 1 2
    3 4 5 6 7 8 9
    10 11 12 13 14 15 16
    17 18 19 20 21 22 23
    24 25 26 27 28 29 30

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    9168985

    Please publish modules in offcanvas position.