nge.gif
    image.png

    بينهم أربعة سياح... عملية طعن في جرش الأردنية

    أصيب ثمانية أشخاص بينهم ثلاثة سياح مكسيكيين وسائحة سويسرية بجروح، اليوم الأربعاء، نتيجة تعرّضهم للطعن في مدينة جرش الأثرية في شمال الأردن على يد شخص تمكنت القوى الأمنية الأردنية من توقيفه. وفي التفاصيل، هاجم رجل لم تحدد السلطات هويته، ولم تعرف دوافعه، مجموعة من السياح ومواطنين بواسطة سكين في المدينة الأثرية الواقعة على بعد 51 كيلومتراً إلى الشمال من عمان.

    بعد الحادث، قال وزير الصحة سعد جابر إن «حصيلة الاعتداء هي ثمانية جرحى، هم أربعة أردنيين وثلاثة سياح مكسيكيين وسائحة سويسرية». وأضاف أن هناك «أربع إصابات بين الحرجة والمتوسطة وأربعاً أخرى خفيفة».

    كذلك أشار إلى أنه تم نقل «سائحة مكسيكية حالتها خطرة ودليل سياحي أردني كان يعاني في السابق من إصابة في البطن إلى مدينة الحسين الطبية في عمان بمروحية». وكان المتحدث باسم مديرية الأمن العام المقدم عامر السرطاوي قد أوضح أنه يوجد بين الجرحى أيضاً «دليل سياحي أردني وضابط صف من مديرية الأمن العام»، أصيبا بجروح لدى محاولة القبض على مرتكب الاعتداء.

    ونقلت وكالة «فرانس برس» عن الدليل السياحي الأردني زهير زريقات، الذي كان في مكان الحادث، قوله إنه «بينما كان نحو مئة سائح أجنبي يتجولون داخل أروقة المدينة الأثرية في جرش قبل منتصف النهار، ظهر شاب عشريني ذو لحية خفيفة يرتدي ملابس سوداء وبيده سكين طويل وبدأ بطعن السياح».

    من جانبه، أكد المتحدث باسم مديرية الأمن العام «القبض على المهاجم وبوشرت التحقيقات معه»، كما نقلت «فرانس برس» عن مصدر أمني أردني أن «منفّذ الاعتداء يدعى مصطفى محمد سلمي أبو رويس، ويبلغ من العمر 22 عاماً، ويخضع حالياً للتحقيق لمعرفة أسباب هذا الاعتداء ودوافعه».

     أ ف ب

    عدد الزيارات
    9609041

    Please publish modules in offcanvas position.