معمل الأمصال المضادة لسم الأفاعي والعقارب قيد الإنتاج بعد عام على تدميره

عاد مركز إنتاج الأمصال الخاصة بلدغات العقارب والأفاعي، بعد نحو عام على تدميره، إثر العدوان الثلاثي على سوريا، إلى الإنتاج مجددا.

وذكرت مصادر  أن إعادة الإنتاج بدأت منذ مطلع الشهر الجاري، وأنه سيتم تدريجيا تأمين حاجة البلاد المقدرة بنحو 5 آلاف جرعة من المصل ضد لدغات الأفاعي، ونحو 3 آلاف من المصل ضد لدغات العقارب.

وتعاني معظم المشافي في سوريا من نقص في تلك الأمصال، إذ كان المعهد الخاص بإنتاجها والواقع في مركز الدراسات والبحوث العملية أحد المواقع التي استهدفها العدوان الأمريكي الفرنسي البريطاني، إضافة إلى عدد من المواقع العسكرية والمدنية الأخرى في البلاد منتصف أبريل عام 2018، وبنحو 100 صاروخ.
يذكر أن سوريا تنتج تلك الأمصال منذ 1992، وكانت تؤمن حاجتها، إضافة إلى التصدير لأسواق لبنان الأردن والعراق.
ويجري العمل حاليا على إعادة فتح سوقي الأردن ولبنان لتأمين حاجتها من هذه الأمصال التي تجد إقبالا لدى تلك الدول بسبب فعاليتها الجيدة.
ويتم إنتاج الأمصال عبر عملية مركبة، إذ يتم حقن الخيول بمقدار آمن من سم الأفاعي أو العقارب، ثم يستخرج المصل المضاد الذي تشكله الخيول بآلية دفاعية.

June 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
6864907

Please publish modules in offcanvas position.