nge.gif

    اكتشاف مثير قد يساعد على إطالة أمد خصوبة النساء

    قال علماء إن الجين الذي يتحكم في نمو البيوض لدى الديدان يمكن أن يساعد المرأة يوما ما على إطالة فترة الخصوبة.

    وقام فريق من جامعة Hebrew في القدس، بتحليل الحمض النووي للديدان المستديرة، التي تملك (كالبشر) 20 ألف جين.

    وكتب العلماء في مجلة "علم الوراثة"، إن شيخوخة البيوض هي أحد الأسباب الرئيسية لحدوث تشوهات لدى الأجنة، والإجهاض والعقم.

    وللكشف عن الآليات الكامنة وراء شيخوخة البيوض، حلل الباحثون أنواع الديدان المستديرة Caenorhabditis elegans.

    وتبين أن بيوض الإناث تنضج في زهاء يوم، ما يجعلها أسهل للدراسة. وبعد تحديد ogr-2 وMAPK، قام العلماء بحجب الجين عبر أداة تحرير الجينات CRISPR.

    وأظهرت الاختبارات أن الجين ogr-2 يتحكم في نضوج البيوض لدى الديدان. وبالتعمق أكثر، اكتشفوا مفتاحا (MAPK) يعمل على تفعيل وإيقاف تطوير البيوض.

    وعند حجب عمل ogr-2 عبر تقنية تحرير الجينات، أدى MAPK إلى جعل الديدان أقل خصوبة "على الفور".

    ويأمل العلماء أن يساهم الاكتشاف الأخير بمساعدة النساء في الحفاظ على جودة البيوض الصغيرة، حتى تكون جاهزة للاستخدام، ويحسن فرص المرأة المتقدمة في العمر، في إنجاب طفل سليم.

    ديلي ميل

    October 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    29 30 1 2 3 4 5
    6 7 8 9 10 11 12
    13 14 15 16 17 18 19
    20 21 22 23 24 25 26
    27 28 29 30 31 1 2

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    8634129

    Please publish modules in offcanvas position.