image.png

تمام عجمية لفينكس: جومانة مراد فضّلت اللجوء إلى القضاء و ابتعدت عن التصريحات كي لا ترفع من شأن خصمها

سبق أن أجرى "فينكس" في 28 أيلول المنصرم حواراً مع المخرج السوري صفوان نعمو للوقوف على خلفيات مشكلته مع الممثلة جمانة مراد, و عملاً بالأخلاق المهنية (عدا أن القانون يلزمنا) وجب علينا إجراء حوار يعرض وجهة نظر الطرف الآخر, و لهذا استضاف "فينكس" الاعلامي تمام عجمية المقرّب من الممثلة مراد, و الذي سبق أن ذكره نعمو في حوارنا معه (تجدون رابط الحوار مع المخرج نعمو أسفل هذا الحوار), و كون عجمية على اطلاع على جانب من القضية كان لا بدّ من الوقوف عند رأيه.
و إذ ينشر "فينكس", هذا الحوار مع الأستاذ عجمية, كما سبق أن نشر قبله مع المخرج نعمو, فإنّه يؤكّد عدم تبنيه لأي وجهة نظر, تاركاً الحكم للقضاء و القرّاء, كما يؤكّد فينكس استعداده لنشر أي رد من قبل أي شخص يتمّ ذكره في هذا الحوار أو ذاك, و ذلك التزاماً بقوانين الصحافة.
 
س1- لنبدأ من حيث قال المخرج صفوان نعمو أنّ ثمة دعوى ضدك منظورة أمام القضاء.. ما التهم الموجهة ضدك؟ و بماذا حكم عليك القضاء حتى استأنّفت كما قال نعمو؟نتيجة بحث الصور عن تمام عجمية
عجمية: أنا كنت المسؤول الفني لمجله "سيدتي", ونشرت أحكاماً صادرة ضد صفوان و أمير نعمو في قضية نصبهم واستيلائهم على أموال جومانا مراد، تواصل معي صفوان, و أبديت استعدادي لنشر أي مستند قانوني لإظهار الحقيقة, ولكن الأخوة نعمو ليس لديهم سوى كلام مرسل, بينما جومانا مراد تمتلك أحكاماً قضائية. فلم يعجب صفوان ماقامت به مجلة "سيدتي" من النشر, و قام بتقديم شكوى في الجرائم الالكترونية ومن ثم المحكمة والتي حصلت فيها على البراءة وهذا أمر طبيعي.

س2- سبق أن قلت في فيديو لك أنّ لديك وثائق تثبت عدة تهم و أحكام بحق المخرج صفوان نعمو في إمارة دبي.. هل تلك الأحكام لها علاقة بمشكلته مع الممثلة جمانة مراد؟ أم أنّها تخصّ مواضيع أخرى؟
عجمية: الأحكام ضد صفوان و شقيقه أمير من قبل عصام مطر الشريك الأول لهما في مسلسل "مدرسة الحب" وتم سجنهما في لبنان, وهربا الى دبي, و من ثم الشريك الثاني لهما جمال سنان (إيغل فيلمز) و الذي أصدر أوامر قبض عليهما, ومن ثم جومانا مراد والتي حصلت على أكثر من سبعة أحكام ضدهما.

س3- بماذا تفسّرون صمت الممثلة جمانة مراد في عدم الردّ على المخرج نعمو بما اتهمها به من خطف له و لشقيقه أمير في مصر؟ و كذلك حول رغبتها بتحويل آخر ثلاث حلقات من مسلسل "مدرسة الحب" إلى حلقات تمجّد الخليجيين و تنتقص من سوريا؟ و قل الأمر بقوله عنها أنّها معارضة؟ هل يمكننا اعتبار صمتها أن التهّم المنسوبة إليها من قبل نعمو صحيحة؟
عجمية: موضوع انتاج حلقات تخصّ المعارضة و الاساءة للدولة السوريّة, هذا كلام فارغ لا يصدقه أحد إلّا أصحاب العقول الصغيرة او من كذب الكذبة. لأن جومانا مراد ليست معارضة ولم تقم بأي تصريح تدعم من خلاله المعارضة, لتقم بصرف الملايين (كمنتجة) بغية تصوير ثلاثيه تسيء للنظام!؟ هذا الاتهام أمر مضحك حقاً.. و هو أقرب إلى فيلم هندي اخترعه نعمو ليبرر الاستيلاء الذي قام به على أموال جومانا مراد.
أما سكوت مراد فهذا طبيعي لأنها نجمة مشهورة في الوطن العربي ولن تكبّر الموضوع أو تشهر نعمو على حسابها, والذي كل تاريخه معروف, عطفا الى ان كل الصحافة التي تتواصل معها تبلغهم بأنها ترد من خلال أجهزة الدولة والقضاء, وهذا ما حصل إذ ثبت من النيابة والمباحث والمحكمة الجنائية كذب أقوالهما و ادعاءاتهما. ناهيك أن مراد حصلت على حجز على أموالهما وحساباتهما, بالاضافة إلى أحكام ناهيك عن أوامر قبض من الأنتربول. و هذا كله ليس سكوتاً بل هو الطريق الصحيح للرد على من هم على شاكلة نعمو. و الأهم في الموضوع هو ثبوت الملايين التي حولت من حساب جومانا لحسابهم الشخصي وثبوت استيلائهم واختلاسهم لتلك الأموال.

س4- لو لم يكن نعمو مظلوماً و يشعر بقرارة نفسه بالظلم الذي حاق به و بشقيقه المنتج أمير هل كانت أقدمت زوجة شقيقه على توجيه فيديو (رجاء انظر رابط الفديو أدناه) ينطوي على نداء استغاثة من حاكم دبي طالبية منه انصافها هي و زوجها من الحيف و الظلم الذي لحق بها في دبي من خلال طريقة تعامل الشرطة معها, خاصّة بعد دخول متنفّذ؟
عجمية: من المتنفذ!؟ دبي بلد قانون و نظام و عدل و لا توجد وساطات! السؤال: لماذ هربت ديما؟ لماذا لا تأتي دبي؟ لماذا لا يقدموا المستند من خلال محاميهم في دبي وهو صاحب مكتب معروف؟ الثابت من التحقيقات هو كذب ادعاءاتهم وثبوت عدم صحتها لذلك هربت. و نعم, طبيعي ما يقومون به من فيديوهات يحاولون تضليل الرأي العام أو استعطاف الناس السذج.

س5- ما مدى صحة ما يقال عن نفوذ واسع للسيد ربيع بسيسو (زوج جمانة مراد) في دبي و أنّه خلف ما لحق بالسيدة ديما الأيوبي؟.. من جانب آخر: هل لديكم توضيح مقنع بخصوص تسليم السيدة الأيوبي للشيكات الموّقعة لشخص قيل أنّه طرف في المشكلة؟
 
عجمية: ماذا لحق بديما؟ ثبت أن البلاغ الذي قدّمته ديما أنّه بلاغ كاذب, و رفضت جومانا تحريك دعوى ضدها؟ أما ما حدث لزوجها فهو نتيجة لاختلاسه الملايين من جومانا. أما موضوع النفوذ فهذا كلام فارغ و لا يستحق الردّ عليه، لأن دبي بلد العدل كما أسلفت. أما موضوع الشيك وغيره من أقوال تم تحول الموضوع الى الشرطه ومن ثم المحكمة التي أمرت بالقبض عليهم وحكمت بالسجن على أمير.
 

نعمو لفينكس: هكذا اختطفتنا جمانة مراد أنا و شقيقي في القاهرة و سرقت معدات و مونتاج المسلسل!

 
 
رابط الفديو:
عدد الزيارات
9638786

Please publish modules in offcanvas position.