nge.gif

    د. بهجت سليمان: اللّاعقل العربي.. و المال اليهودي

    أ بهجت سليمان في دمشق[ ( اللّاعقل العربي) ..و المال اليهودي ]

    1 طرحَ الإسرائيليون، منذ أكثر من ربع قرن، على لسان "شمعون بيريز"، مقولة:

    ( المزاوجة بين المال العربي و العقل اليهودي )

    2 وَأَمَّا آل سعود، فقد طرحوا عَبْرَ أحد أمرائهم من الصّفّ الأوّل "تركي بن فيصل" مقولة:

    ( المُزاوَجة بين العقل العربي و المال اليهودي ) !!

    3 وطبعاً، يقصد "الأمير" السعودي بِ "العقل العربي": العقل السعودي "العريق في الإبداع الفكري والثقافي والعلمي والتكنولوجي!" الذي يتجَلّى بشرب بول البعير ومسابقات أجمل ناقة!

    4 وكأنّ آل سعود يعتقدون أنّ الناس أغبياء، وأنّهم وحدهم الأذكياء..

    5 إنّ المقصود ب تزاوج العقل العربي مع المال اليهودي هو التحاق العرب جميعاً بِ القاطرة الإسرائيلية عَبْرَ "الفرغونة" السعودية..
    والدّوران في فلك "إسرائيل"، والتّفَرُّغ لحمايتها وحراسة أمْنها وإفساح المجال لها، لكي تنتقل إلى المرحلة المتقدّمة من المشروع الصهيوني في المنطقة، وهو أن تكون "حدود اسرائيل، من الفرات إلى النيل"..

    6 قَبَّحَ اللهُ وجوهَكُم ياآل سعود، وعليكم أن تعلموا أنّ "أشقّاءكم الإسرائيليين" سوف يمتصّونكم إلى آخر نقطة، وإلى اللحظة التي تصبحون فيها عِبْئاً عليهم..
    وحينئذٍ لن يفيدَكُمْ مالٌ ولا بنون، وستلحقون بِ شاه إيران وبِ حسني مبارك.

    7 وكأن مشكلة العرب هي "قلة وجود المال"؟!..
    وكأن الثلاثة آلاف مليار دولار، الموضوعة في البنوك الأمريكية، والمسجلة بإسم آل سعود وحدهم، غير موجودة، لكي يعولوا على "المال اليهودي"!

    ******

    ■ المصالح، و المبادئ، و الإيديولوجيا ■

    ● عندما تكون المصالحُ مَشْروعة، تتلاقى مع المبادئ..

    ● وعندما تكون المصالحُ غير مشروعة وَ عدوانية، تتنافى مع المبادئ..

    ● وأمُا الإيديولوجيا، فتشمل تَزَاوُجَ المصالح والمبادئ، في بوتقةٍ واحدة..
    وَ تشمل أحياناً تَعَارُضٓهُما وتَنافُرٓهُما، في بوتقةٍ واحدة أيضاً.

    June 2019
    Su Mo Tu We Th Fr Sa
    26 27 28 29 30 31 1
    2 3 4 5 6 7 8
    9 10 11 12 13 14 15
    16 17 18 19 20 21 22
    23 24 25 26 27 28 29
    30 1 2 3 4 5 6

    شارك برأيك

    مارأيك بالهدنة؟
    عدد الزيارات
    6707324

    Please publish modules in offcanvas position.