د. اليان مسعد: الأخوة السوريون الكرد والسمك لبن تمر هندي

تم سؤالي بشكل متكرر عن موقفي مما يجري بالشمال الشرقي و أقول إني و من أمثّل أدعو الجميع للوقوف بكل قوة أ أليان مسعدودون تحفظ مع من يقاتل العدوان التركي وحلفائه الارهابيين, ولكن لي الملاحظة التالية اذ يعتبر السوريون الكرد انهم مع السريان والعرب يحاربون العدوان التركي بنفس الخندق.

وأنا أتفهم الكلام ولست موافقا على هذا الخطاب والنية الطيبة مفروشة دوما حتى على طرقات الجحيم إلا أن هناك فروق كبيرة بين هذا الكلام والمنطق الوطني حول الأزمة السورية فعقد مثل هذه المقارنة بين الاكراد و السريان والعرب والارمن و التركمان الخ أو أي عرقية أخرى, فيه ظلم شديد وتجن على السوريين اذ اتفقنا معكم بعين عيسى على اننا سوريون وسوريا وطن نهائي لابنائها وان تخصيص مكون بالدفاع عن الوطن التفاف على الوطنية السورية فمثلا من هم هؤلاء السريان ليجري دوما تخصيصهم بالاسم انهم اسم قديم للاسم الحالي السوريان اي السوريين واخذوا اسمهم من سوريا وحسموا موقفهم منذ بدايات الأزمة مع الدولة السورية والجيش السوري وحاربوا واستشهدوا على طول وعرض الوطن بالشمال الشرقي للفرات معكم, وغربه ساحلا وجبلا جنوبا وشمالا ولا أقصد بهم الطائفة المسماة بالسريان فقط, وانما أقصد بهم السوريون جميعا بكل فئاتهم بما فيهم السوريون الكرد ولا يوجد اي نية لهم و أقصد السوريين لاقتطاع أي شبر من التراب السوري لصالح اي جهة كانت و حتى عند  الغزو الداعشي العثماني على وادي الخابور او معلولا أو صيدنايا اوصدد اوالقريتين كان لهم المساهمة الفعالة كتفا إلى كتف مع الجيش السوري, 
ولم يمننوا أحدا أنهم لم يقوموا سوى بواجبهم تجاه وطنهم سوريا وللسوريين دولتهم على ارض الواقع من ثلاثة آلاف سنة وذات تاريخ يعود إلى ما قبل المسيحية والاسلام ولا يلفقون اي قومية مختلفة إن هذا ليس إلا تذكير بما هو معروف سلفا ووضع النقاط على الحروف لمن يريد ان يعقد اي شكل من اشكال المقارنة سواء توطيدا للوحدة الوطنية أو لغايات في اقرار عدم وحدة الشعب السوري واختلاق شخصيات فرعية ما قبل وطنية ضمنه والشكر كل الشكر لكل الشعب السوري بمختلف مكوناته العرقية والطائفية والمذهبية والأيدولوجية الذي لا يرى سوى سوريا الواحدة الموحدة القوية.

وكل الشكر لمن يرفع السلاح والقلم والصوت للدفاع عن سوريا الحديثة الواحدة الموحدة الحديثة الديموقراطية العلمانية التي تسودها المواطنة المتساوية وحقوق الانسان.

يحيا الشعب السوري العظيم

October 2019
Su Mo Tu We Th Fr Sa
29 30 1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31 1 2

شارك برأيك

مارأيك بالهدنة؟
عدد الزيارات
8622077

Please publish modules in offcanvas position.