image.png

ظريف: الإجراءت الأميركية أحادية الجانب ستستهدف الشركاء الأوروبيين أيضاً

أعلن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الإجراءات الأحادية الاميركية لن تقتصر على إيران وستطالأ جواد ظريف الشركات الأوروبية ايضا.

ظريف في سياق زيارته لفنلندا أمس الاثنين التقى وزير التنمية والتجارة الخارجية فيل اسكيناري الذي أشار خلال هذا اللقاء الى الرئاسة الدورية لبلاده لمجلس الاتحاد الاوروبي، كما أعرب الوزير الفنلندي أن بلاده تأمل في أن يشهد التعاون الاقتصادي بين البلدين نموا مضطردا.

وأضاف ظريف إن فنلندا باعتبارها الرئيس الدورية للاتحاد الأوروبي بامكإنها أن تسهم في تنفيذ الاتفاق النووي وتطبيع العلاقات التجارية مع إيران وأضاف أن التجار والناشطين الاقتصاديين يتوقعون من أوروبا دورا أكبر في إطار الاتفاق النووي وأن الإجراءات الأحادية الأميركية لن تقتصر على إيران بل ستطال الشركات الأوروبية أيضا.

عدد الزيارات
11930112

Please publish modules in offcanvas position.