image.png

زاخاروفا: انسحاب واشنطن من معاهدة الأجواء المفتوحة يصب في نظرية "الخصوصية الأمريكية"

اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن قرار انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الأجواء المفتوحة يصب في نظرية "الخصوصية" الأمريكية في العالم.أ زاخاروفا

وقالت زاخاروفا: "الدولة الأمريكية تقدم نفسها على أنها بلد له صلاحيات خاصة، لا يتقيد بأي التزامات ولا يلعب وفقا للقواعد وله مكانة مميزة في هذا العالم، ولا يمكن أن تكون له أي مكانة أخرى. هذه نظرية الدولة الأمريكية والتي تتجلى ملامحها بكل وضوح على مدار العقود الأخيرة. لذا فهي ترى أنها في غنى عن أي شيء يجعلها متساوية في الحقوق مع سائر الجهات الفاعلة على الساحة الدولية".

وذكرت زاخاروفا أن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، هو الذي أعلن نظرية الخصوصية الأمريكية، أما خلفه دونالد ترامب فيتبع الفكرة نفسها مع أنه يستخدم شعارات مختلفة.

ولفتت زاخاروفا بهذا الصدد إلى أن انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الأجواء المفتوحة لا تكمن وراءه أي مطالب معينة موجهة إلى روسيا، بل جاء هذا القرار استمرارا لسياسة "الخصوصية الأمريكية" المذكورة.

 تاس

عدد الزيارات
13033153

Please publish modules in offcanvas position.