محادثات بين رئيسي أركان روسيا وتركيا لبحث الأوضاع في سورية وليبيا

    أ آليات جيش روسيبحث رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري غيراسيموف، ونظيره التركي الجنرال يشار غولر، خلال مكالمة هاتفية أمس الأربعاء، الوضع في سورية وليبيا.

    وزارة الدفاع الروسية قالت في بيان لها نقلته وكالة «تاس» الروسية: إن الطرفين بحثا الوضع في سورية، والوضع الحالي في ليبيا، وكذلك المسائل المتعلقة بالتعاون بين المؤسسات العسكرية في البلدين، مشيرة إلى أن رئيسي هيئة الأركان العامة في روسيا وتركيا، يجريان بشكل دوري محادثات حول القضايا الأمنية، بما في ذلك الوضع في سورية.

    يأتي الاتصال بين الطرفين بعد نحو أسبوع من قمة لقادة الدول الضامنة لعملية «أستانا» روسيا وإيران وتركيا، عقدت عبر الفيديو، وأكدت في بيانها الختامي على الالتزام بوحدة واستقلال وسيادة وسلامة الأراضي السورية، ورفض أي محاولات لبناء واقع جديد في سورية تحت ذريعة مكافحة الإرهاب.

    كما أكد البيان ضرورة استمرار مكافحة الإرهاب، ومواجهة خطط الانفصاليين التي تهدف إلى تقويض سيادة سورية وتهديد الأمن القومي لدول الجوار.

    على صعيد مواز، واصل السفير التركي في إيطاليا مراد سليم إسنلي، خلال جلسة استماع غير رسمية لمجلس الشيوخ الإيطالي، محاولات استثمار الوضع الإرهابي الذي أسسته بلاده في إدلب، لابتزاز الجانب الأوروبي، وزعم أنه ينبغي إبقاء الوضع في مدينة إدلب تحت السيطرة، وذلك لمنع ما سماه زيادة ضغط الهجرة على تركيا وعلى الغرب، ولاسيما تجاه الاتحاد الأوروبي.

    وكالات

    عدد الزيارات
    15647329

    Please publish modules in offcanvas position.