لبنان: تأجيل الاستشارات النيابية والجيش يعيد الوضع إلى ما كان عليه وسط بيروت

أعلنت الرئاسة اللبنانية أمس الإثنين، تأجيل الاستشارات النيابية الملزمة التي كان من المفترض أن تتم اليوم، إلى يوم الخميس المقبل.أ ميشال عون

وأوضحت رئاسة الجمهورية اللبنانية عبر حسابها على موقع “تويتر”، أن الرئيس اللبناني ميشيل عون تجاوب مع تمني رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، تأجيل الاستشارات النيابية إلى الخميس المقبل من أجل المزيد من التشاور.

وتعتبر هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تأجيل الاستشارات النيابية، حيث أرجأ عون الأسبوع الماضي الاستشارات النيابية، على أمل التوصل إلى توافق بين القوى السياسية اللبنانية على اسم رئيس الحكومة بعد استقالة الحريري.

من جهة ثانية، اندلعت مساء أمس الأحد صدامات عنيفة بين محتجين وقوات مكافحة الشغب وسط العاصمة بيروت، مسفرة عن سقوط عدد من الجرحى.

ودارت مواجهات بين المتظاهرين ورجال الأمن أمام ساحة النجمة ومحيط مقر البرلمان، حيث استخدمت قوات مكافحة الشغب قنابل الغاز المسيل للدموع وآليات مجهزة بخراطيم المياه لتفريق المحتجين، حسب ما نشرته وسائل إعلام لبنانية مختلفة.

بدوره، المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، تجوّل الأحد، وسط العاصمة، وتحدث إلى المتظاهرين، داعياً إياهم إلى الحفاظ على سلمية المظاهرات.

وبعد أحداث الشغب التي حصلت ليلاً، أعلن الجيش اللبناني، اليوم الاثنين، أن وحداته عملت على مؤازرة قوى الأمن لوقف التعديات وإعادة الوضع إلى ما كان عليه في وسط العاصمة بيروت، بعد ليلة من الفوضى.

ووفقاً للوكالة الوطنية للإعلام اللبناني، فإن قيادة الجيش اللبناني أصدرت بياناً قالت فيه: “نتيجة الفوضى العارمة التي شهدها وسط مدينة بيروت ليل أمس، والتي تخللتها أعمال شغب وتعد على الأملاك العامة والخاصة، ورمي المفرقعات باتجاه القوى الأمنية من قبل عدد من الأشخاص، عملت وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة على مؤازرة قوى الأمن الداخلي للحفاظ على الاستقرار ووقف التعديات وتمكنت من إعادة الوضع إلى ما كان عليه”.

ويشهد لبنان منذ 17 من شهر تشرين الأول الفائت، تظاهرات في مختلف المناطق، احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادية، وللمطالبة بفرص عمل، وأدت حتى الآن إلى استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري في آخر الشهر الفائت، فضلاً عن أن القطاع الصحي بات مهدداً والدولار يشهد ارتفاعاً كبيراً جراء الظروف التي يشهدها البلد وقطع الطرقات.

عدد الزيارات
15085195

Please publish modules in offcanvas position.