nge.gif
    image.png

    (إخوانيات) بين بندر عبد الحميد و د. نوفل نيّوف

    لحظة سماعه بخبر وفاة صديقه الشاعر بندر عبد الحميد في دمشق, كتب الدكتور نوفل نيّوف -من مهجره الكندي- في صفحته الشخصية:أ نوفل نيوف

    يا لَبندرَ الحبيبِ، المضياف، اللطيف! يا لَلأيام ننتظرها، فلا تنتظر آمالنا ومواعيدنا، لا تأبه لشأننا وأشواقنا. تهبّ علينا أظلمَ من عاصفة في نهارٍ مريض، تخلِّفنا حُطاماً وحروفاً على جدران الريح... لروحك الرحمة والسلام والسكينة، عطرُ المحبة، وألمِ الغريب، والذكريات. عزاؤنا العميق لأهلك وذويك وأحبابك وأصدقائك الأقربين. أحرّ العزاء للصديق الدكتور ثائر ديب وكلِّ من كان يشاركنا ونشاركه ساعاتنا الحميمة مع/ وَحَولَ طاولة الشاعر الصموت، البسّام، العميق بندر عبد الحميد.
    *******
     كما نشر الدكتور نوفل نيّوف "إخوانيات" تعود إلى عام 2014, بينه و بين الراحل بندر عبد الحميد, و هي:

    من بندر 22 آب 2014
    تغـــربتَ قســـراً، كطيــف الهــوى
    وقلبُك مستشـــــــــرِقٌ في الغيـــابْ
    كمـا الطيــر في الحـرب في غـفـلةٍ
    يغـــادر أعشـــاشـــَه في الخـــرابْ
    تركـــت الجُليســــاتِ مفتــــــــوحةً
    يديـــــــر المـــُدامة فيــها غُــرابْ
    نـَـدامى إذا انطفــــأت نــــارُهـــــــم
    يســـعّـــرهــــــــا ثـــائـــرٌ وربــابْ
    وظــــلك في الغــــرب مســـتفــعلن
    ينـــــوف على ناطحـــات الســحابْربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏نص‏‏‏
    حلمــــــنا ولكـــــــنّ أحــلامَنـــــــا
    سرابٌ، ســرابٌ، ســـــــــــــــراب

     

      إلى بندر 23 آب 2014

    أتيتَ مع الفجر حينَ الهـوى
    يقلِّب كلَّ جِمــــار الغيــــابْ
    أزلـــتَ الذي فعلـت غفلــــةٌ
    بمـن ظـنّ أن الحيـاةَ خرابْ
    جعلتَ الشبـــابيك مفتوحـــةً
    على النـور ـ لا أثرٌ لغُـرابْ
    أُصَيحابُنا لم تـَـــزلْ نارُهـــم
    تذيب الثلوجَ وتُحيي الرباب
    ومهمــــا تكسَّــــر مســتفعلن
    ولم يبقَ لي غيرُ هذا السحابْ
    ســـأبقــــى وفيّـــاً لأحلامِنــــا
    وكلُّ انكسارٍ سرابٌ، ســرابْ.

    عدد الزيارات
    11899203

    Please publish modules in offcanvas position.