Group 422
كــــــلــــمة و رؤيــــــــا

تسعيرة عمل معاصر الزيتون حبر على ورق.. وسعر تنكة الزيتون سيرتفع لأكثر من 300 ألف ليرة

 رنا الحمدان- فينكس:

رأى مزارعو الزيتون أن تسعيرة بدل خدمات معاصر الزيتون التي أقرتها الزراعة حبراً على ورق، فهناك ثغرة كبيرة فيها، حيث و بحسب المذكور فيها سيكلف كل ١٠٠ كغ زيتون حوالي ٢٠ ألف ليرة عصر، و٢٠ ألف قطاف، يضاف إليها أجور نقل وأكياس وغالون حوالي ٨٠٠٠ ليرة، بينما وصل ثمن كيلو الزيتون إلى١٥٠٠ ليرة، و بالتالي سعر ال ١٠٠ كيلو ١٥٠ ألف ليرة، هذا يعني أنّ كلفة  غالون الزيت ستصل  إلى أكثر من ٢٠٠ الف ليرة، ما سيرفع سعر غالون الزيت ٢٠( ليتر، ١٨ كيلو) إلى حوالي (٣٠٠-٤٠٠) ألف ليرة لحفظ ربح الفلاح المنتج.

وأضاف آخرون أن الزراعة لم تحسب تكاليف اليد العاملة بالحواش و(النبر)، مشيراً أن يومية النبار أصبحت أكثر من ٢٥٠٠٠ ألف ليرة، وطن الزيتون ٧٧ تنكة ستكون أجرته ٢٣٥ ألف إذا كان التمز للمزارع، و١٧٥ ألف إذا كان التمز لصاحب المعصرة.. والملخص طارسعر الزيت وألف مبروك للمواطنين!! أما بدل خدمات عمل معاصرالزيتون للموسم الحالي فتم إقرارها وفق ما يلي: - أجرة عصر (1 كغ) من الزيتون هي 175 ليرة، والعرجوم الناتج يعود لصاحب المعصرة. - أجرة عصر (1 كغ) من الزيتون هي 235 ليرة، والعرجوم الناتج يعود للمزارع. - 6.5 % من كمية الزيت المنتج، والعرجوم الناتج يعود لصاحب المعصرة. - 8% من كمية الزيت الناتج والعرجوم الناتج يعود للمزارع.

على أن تفتح المعصرة قبل أسبوع من الموعد المحدد لإجراء أعمال الصيانة والتجريب تحت طائلة الإغلاق لأسبوع خلال الموسم في حال عدم الالتزام، فيما حددت وزارة الزراعة تاريخ 25/9/2021 لبدء القطاف في طرطوس، وتاريخ 1/10/2021 للبدء في اللاذقية نتيجة للظروف المناخية وقلة الموسم هذا العام، و كانت وزارة الزراعة  قد أعلنت في وقت سابق أن تقديرات إنتاج سورية من الزيتون لهذا الموسم 645331 طناً، حيث انخفض الإنتاج هذا الموسم حوالي 24% عن الموسم السابق حيث وصل إنتاج الزيتون إلى 850341 طناً، منوهة إلى أن هذا الانخفاض كبيراً في مناطق إنتاج أساسية تشكل حوالي 50% من المساحة المزروعة بالزيتون في سورية وهي محافظات حلب وإدلب، والتي تتركز فيها معظم الأراضي المزروعة بالزيتون في مناطق خارج السيطرة.

فيما بلغت تقديرات الموسم الحالي بطرطوس 50458 طناً، وبوقت شمل الانخفاض بالإنتاج كل من محافظات حمص وحماة وطرطوس ودرعا والغاب والسويداء، ارتفعت تقديرات الإنتاج الأولية في محافظات اللاذقية وريف دمشق والرقة والقنيطرة والحسكة مقارنة مع الموسم الماضي، لتختم (عبير جوهر) مديرة مكتب الزيتون في وزارة الزراعة بخبر وحيد جيد؛ وهو أن التغيرات المناخية وارتفاع درجات الحرارة ساهمت بشكل ايجابي بانخفاض نشاط الحشرات والآفات وخاصة ذبابة ثمار الزيتون في جميع المحافظات حتى الآن، ما سينعكس بصورة إيجابية على جودة الزيت الناتج.